صحة

أضرار مبيض القهوة.

مقدمة.

يتوفّر مبيّض القهوة في الأسواق بأسماء تجاريّة عدّة، إذ تأتي بعض أنواعه سائلةً وغير محلّاة، كما أنّه موجود بنكهاتٍ متنوّعة.

مكونات مبيض القهوة.

يُصنّع هذا المنتج بمجموعةٍ من المكوّنات التي تشمل شراب الذرة، والزيت النباتي، إضافةً إلى المواد الملوّنة، والمواد المانعة للتكتّل، ومن جانبه فإنّ الفنجان الواحد من القهوة يحتاج إلى ملعقة كبيرة من المبيّض، وتحتوي علبة مبيّض القهوة على 5 غرام من الكربوهيدرات، ويتكوّن كل غرام من 4 سعرات حراريّة، وعلاوةً على ذلك فإنّ الملعقة الواحدة منه تحتوي على 1.5 غرام من الدّهون، يوفّر كل غرام منها 9 سعرات حراريّة.

يمكن أن تحتوي بعض أنواع كريمات القهوة الشائعة على ما يصل إلى 5 جرامات من السكر المضاف في حصة واحدة، وهذا أكثر من ملعقة صغيرة من السكر.

توصي جمعية القلب الأمريكية بعدم تجاوز 6 ملاعق صغيرة يومياً للنساء -حوالي 24 جرام-، و9 ملاعق صغيرة سكر للرجل -حوالي 36 جرام-.

وبالإضافة إلى هذه المكونات، تستخدم بعض الإضافات لتعزيز الطعم والكثافة الخاصة بكريمة القهوة، مثل الكاراجينان، علكة السليلوز، والمنكهات الاصطناعية، وجميعها مواد ضارة بالصحة.

أضرار مبيض القهوة.

بعد التعرف على مكونات مبيض القهوة، لابد وأنك أدركت مدى خطورتها على الصحة.

فيما يلي أبرز الأضرار الصحية التي يمكن أن تسببها كريمة القهوة.

▪️ ارتفاع مستويات السكر في الدم: وفقاً لجمعية السكري الأمريكية، تحتوي ملعقتان كبيرتان من كريمة القهوة السائلة على 11 جراماً من الكربوهيدرات، و 10 جرام من السكر، وبالتالي فإن تحلية قهوتك بمبيضات منكهة، فأنت تضيف المزيد من السكر. وتفيد جمعية السكري الأمريكية أن كريمات القهوة غنية بالدهون المشبعة أيضاً .

▪️ الحساسية: على الرغم من عدم احتواء معظم أنواع مبيضات القهوة على سكر الحليب (اللاكتوز)، إلا أنها لا تتناسب مع الأشخاص الذين يعانون من حساسية بروتين الحليب، وذلك لاحتوائها على مشتقات الحليب تسمى كازينات الصوديوم.

▪️ زيادة الوزن: قبل تناول كريمة القهوة، يجب أن تضع في اعتبارك أن كل ملعقة كبيرة من هذه الكريمة تحتوي على 10-20 سعرة حرارية مقارنة بخمس سعرات حرارية في ملعقة كبيرة من الحليب الخالي من الدهون. وهذا يعني أن إضافة كمية كبيرة من هذه الكريمة إلى قهوتك تضيف 50 سعرة حرارية لكل كوب.

وبالتالي فإن كريمة القهوة تساعد على زيادة الوزن بصورة كبيرة وما يعقبها من أضرار صحية مثل زيادة فرص الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني وأمراض القلب والشرايين وارتفاع الكوليسترول بالدم.

▪️ احتواء مكونات مبيض القهوة على مواد شديدة الاشتعال: يمكن أن يؤدي مبيض القهوة إلى الاشتعال بسبب وجود مادة ألومينوسيليكات الصوديوم، وهو عنصر يمنع البودرة المجففة من التكتل معاً.

▪️ زيوت مهدرجة: يحقنك مبيض القهوة، “الكريمر” بمستويات مرتفعة من الدهون المتحولة، لاحتوائه على زيوت مهدرجة، وبدلاً من أداء الخلايا الدهنية وظائفها الطبيعية، تبقي الخلايا على الدهون والمواد الغذائية الغريبة، وهذا الخلل يتسبب في ضعف المناعة وخطر الإصابة بتصلب الشرايين والسمنة ومرض السكري والسرطان.

▪️ كازينات الصوديوم : هذه المادة تتسبب في اضطرابات المناعة وسوء امتصاص المواد الغذائية.

▪️ النكهات الطبيعية ليست طبيعية: تجذبك مبيضات القهوة بالنكهات اللذيذة مثل البندق والفانيليا، لكن هل تعلم أنّ نكهة “الفانيليا” يتمّ استخراجها من إفرازات الغدة الشرجية للقنادس!

البديل الصحي لمبيض القهوة.

لتفادي الأضرار الناتجة عن مبيض القهوة، ينصح بإضافة الحليب خالي الدسم إليها، حيث أنه يقدم فائدة صحية ولا يحتوي على نسبة مرتفعة من السكريات مثل الكريمة أو الحليب كامل الدسم. وهناك بعض الخيارات الأخرى التي يمكن إضافتها إلى القهوة مثل حليب اللوز أو حليب جوز الهند.

المرجع:

أضرار مبيض القهوة على الصحة/ https://www.webteb.com

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى