تعليم

الإسعافات الأولية في حالات التسمم بالمواد الكيماوية والمنظفات المنزلية.

ما هو التسمم؟

السم هو أي مادة ضارة بجسمك. توجد أنواع مختلفة من السموم. يمكن أن تكون المواد السامة من المنتجات الموجودة في منزلك. الأدوية التي لا يتم تناولها وفقاً للإرشادات يمكن أن تكون ضارة. هناك عدة طرق يمكن أن تتعرض فيها للسم. يمكنك استنشاقه أو ابتلاعه أو امتصاصه من خلال جلدك. يمكن أن يكون التسمم حادثاً أو إجراءً مخططاً له.

ما الذي يمكن أن يسبب التسمم الكيميائي؟

تشمل المصادر الشائعة للتسمم الكيميائي ما يلي:

١. المنظفات المنزلية.

٢. منظفات الغسيل.

٣. منظفات الصرف الصحي.

٤. الورنيش .

٥. المنتجات الزراعية.

٦. النباتات مثل اللبلاب السام والبلوط السام.

٧. المواد الكيميائية الصناعية.

٨. مخفف طلاء.

٩. المبيدات ورذاذ البق .

١٠. كيماويات العشب ، مثل مبيدات الأعشاب والأسمدة ومبيدات الفطريات.

١١. المعادن ، مثل الرصاص.

١٢. الزئبق الذي يوجد في موازين الحرارة القديمة والبطاريات. يمكن أن يؤدي خلط المواد الكيميائية أيضاً إلى تسمم كيميائي. من المهم تحديد نوع السم المتسبب في علاج الشخص بشكل فعال.

ما هي أعراض التسمم الكيميائي؟

المواد الكيميائية المختلفة تسبب أعراضاً مختلفة.

يمكن أن تشمل الأعراض الشائعة ما يلي:

١. ألم الحلق الشديد.

٢. صعوبة في التنفس.

٣. حروق على الشفاه أو الفم.

٤. تغيرات مفاجئة في السلوك ، مثل النعاس غير الطبيعي أو التهيج أو النعاس.

٥. الغثيان أو القيء.

٦. تقلصات في المعدة مع عدم وجود حمى.

٧. سيلان اللعاب غير الطبيعي أو الرائحة الكريهة في التنفس.

٨. التشنجات أو فقدان الوعي (الحالات الشديدة فقط).

٩. اتساع حدقة العين (أكبر من الطبيعي) أو تضييق الحدقة (أصغر من الطبيعي).

١٠. ارتباك.

هل يمكن منع التسمم أو تجنبه؟

أفضل طريقة للوقاية من التسمم هي تجنب ملامسة المواد الضارة. فيما يلي بعض الإرشادات التي يجب عليك اتباعها.

▪️ احفظ جميع المواد المنزلية بعيداً عن متناول الأطفال. يجب وضعها في خزائن مرتفعة أو مغلقة. يشمل ذلك الأدوية ومنتجات التنظيف والمواد الكيميائية الضارة الأخرى.

▪️ ارتدِ ملابس واقية ، مثل القفازات ، عند استخدام المنظفات والمواد الكيميائية.

▪️ تجنب استخدام المبيدات الحشرية ومخفف الطلاء والمواد الكيميائية المماثلة داخل المنزل أو المرآب. حاول إيجاد حلول غير كيميائية. إذا كنت تستخدم هذه المواد الكيميائية بالداخل، فحافظ على تهوية المنطقة جيداً .

▪️ لا تخلط المواد الكيميائية. قد تصبح سامة عند مزجها. التبييض والأمونيا مثال على ذلك. عند مزجها معاً ، فإنها تخلق غازاً مميتاً .

▪️ احتفظ بالأدوية والمواد الكيميائية في عبواتها الأصلية.

▪️ قم بتسمية كل شيء داخل خزانة الأدوية الخاصة بك.

▪️ تخلص من الأدوية والمنتجات المنزلية القديمة أو منتهية الصلاحية. تخلص منها بأمان ، وفقاً لإرشادات إدارة الغذاء والدواء والنفايات الخطرة.

▪️ اتبع جميع تعليمات ملصق المنتج.

▪️ احرص على صيانة جميع الأجهزة التي تعمل بالغاز والوقود الزيتي والخشب بانتظام. تأكد من أنها جيدة التهوية.

▪️ لا تقم أبداً بتشغيل سيارتك في المرآب ، إلا عندما تكون قادماً أو مغادراً.

▪️ قم بتثبيت كاشف أول أكسيد الكربون في منزلك. اختبر البطاريات واستبدلها بانتظام.

علاج التسمم.

العلاج يعتمد على الشخص ونوع التسمم. في هذه الحالة ، ابذل قصارى جهدك للبقاء هادئاً . الخطوة الأولى هي الابتعاد عن السم أو إزالته إذا استطعت. إذا كان السم في الهواء ، فانتقل إلى مكان آمن به هواء نقي. إذا كان السم على الجلد ، اشطفه بالماء وقم بإزالة الملابس القريبة. إذا ابتلع الشخص السم ، فلا تحاول التسبب في القيء. هذا النهج لم يعد موصى به.

إذا كان الشخص المصاب مستيقظاً ومتنبهاً ، فاتصل بمركز مكافحة السموم يجب أن يكون هذا الرقم مخزناً في منزلك وهاتفك. ابق على اتصال مع عامل الهاتف واتبع جميع التعليمات.

حاول أن تكون المعلومات التالية جاهزة:

▪️ عمر الشخص ووزنه.

▪️ عنوان الشخص.

▪️ نوع المادة السامة التي تعرضوا لها.

▪️ وقت الحادث.

▪️ قائمة بالحساسية التي يعاني منها الشخص.

اتصل بالرقم 911 إذا كان الشخص المصاب فاقداً للوعي أو لا يتنفس. سيقدم الفريق الطبي علاجاً إضافياً. يمكنهم استخدام طرق للتخلص من السم قبل أن يسبب المزيد من الضرر. بعض أنواع السم لها ترياق. هذه تعمل عن طريق عكس آثار السم وعلاجه. يشمل العلاج أيضاً تدابير لتخفيف الأعراض.

تلوث الجلد أو العين بالمواد السامة.

أولاً : الإسعافات الأولية عند بلع المواد الكيماوية والمنظفات المنزلية:

▪️ يراقب التنفس مع عمل تنفس صناعي إذا لزم الأمر.

▪️ إعطاء لبن بارد وبياض بيضة.

▪️ إعطاء مسكن قوي لتخفيف الألم.

▪️ يمنع إحداث قيء للمصاب.

▪️ يمنع غسيل المعدة.

▪️ يمنع إعطاء أحماض مثل الخل وعصير الليمون في حالات التسمم بالقلويات مثل الفلاش.

▪️ ينقل المصاب للمستشفى فوراً.

ثانياً :المواد المطهرة والمعقمة مثل الفينيك والديتول والفورمالين.

أن كثرة التعرض لهذه المواد سواء باللمس أو الاستنشاق قد يؤدي لحالات التسمم لذا يجب الحرص على تهوية المكان جيداً عند استخدام هذه المواد .

الإسعافات الأولية عند بلع المطهرات والمعقمات المنزلية:

▪️ في حالة تلوث الجلد يغسل بماء وفير ثم كحول 10% والأفضل بزيت الزيتون أو الخروع.

▪️ في حالة شرب المواد المطهرة يفضل إعطاء شراب مقيئ (عرق الذهب) في حالة وعى المريض.

▪️ ثم ينقل المصاب للمستشفى فوراً.

التسمم عن طريق الاستنشاق:

تنجم كثير من حالات التسمم عن استنشاق بعض الغازات أو أبخرة السوائل السامة وتتميز حالات التسمم بالاستنشاق بسرعة وصول السم إلى الدم ومن ثم سرعة حدوث التسمم …لذلك يراعى إسعاف المريض في هذه الحالة في أسرع وقت ممكن مع إتباع الإرشادات التالية:

١.نقل المصاب فوراً من الجو المشبع بالغاز أو البخار السام إلى هواء نقي مع تحرير الجسم من الملابس الضاغطة وفك أربطة العنق.

٢.إجراء تنفس صناعي في حالة هبوط أو فشل التنفس ,بعد إزالة الأشياء الموجودة بالفم وذلك على النحو التالي :

أ‌) إمالة الرأس المصاب الي الخلف وذلك لتفتيح المسالك الهوائية مع إغلاق فوهتي الأنف بالأصبع واخذ شهيق عميق ووضع شفتي المعالج بإحكام فوق فم المصاب ونفخ الهواء في رئتيه, وذلك مع مراقبة صدر المريض الذي يرتفع عندما يصل الهواء إلى داخل الرئتين.

ب‌)  يرفع فم الشخص المُعالج حتى يتمكن المريض من عملية الزفير مع مراقبة انخفاض الصدر.

ج‌) تتكرر العملية السابقة حتى يستعيد المصاب تنفسه الطبيعي.

٣.تدفئة المريض إذا ظهرت عليه علامات البرد أو القشعريرة.

٤.هدئ من روع المصاب بالتسمم إذا كان واعي لما حوله.

٥.انقل المريض فوراً إلى المستشفى .

ثالثاً : التسمم عن طريق الجلد:

قد يتعرض الجلد للتلوث بإحدى المواد الكاوية , التي تؤدي الي حدوث إصابات بالغه في الجلد , ويجب أن نخلص الجلد من هذه المواد بأقصى سرعه ممكنة بإتباع التالي :

▪️ غسل الجلد بتيار من الماء المتدفق مع خلع ملابس المصاب والاستمرار في غسل الجلد بالماء أثناء خلع الملابس ,ثم يغسل الجلد بعد ذلك جيداً بالماء والصابون.

▪️ عدم وضع أي دواء أو مادة كيميائية على الجلد المصاب وذلك لان بعض المواد الكيميائية قد تضاعف من إصابة الجلد.

رابعاً : التسمم عن طريق العين:

الإسعافات الأولية المتبعة في حالات التسمم عن طريق العين :

▪️ فتح الجفنين باليدين مع غسل العين بماء متدفق (يراعي ان يكون ضغط ماء الغسيل خفيف )لمدة عشرة دقائق على الأقل.

▪️ لا تستعمل أي نوع من القطرات.

▪️ انقل المصاب لأقرب مستشفى .

نظام غذائي لإزالة السموم.

يوصي Naturopaths أحياناً المرضى المشتبه في إصابتهم بالتسمم الكيميائي المزمن باتباع “نظام غذائي لإزالة السموم” لعدة أشهر على الأقل. يجب على النساء الحوامل أو الأطفال الصغار أو الأشخاص الضعفاء جداً تجنب تناول هذا النظام الغذائي.

تتميز حمية التخلص من السموم بالخصائص التالية:

▪️ تناول كميات قليلة من الدهون لزيادة تعبئة الدهون (نقل الدهون من التخزين لاستخدامها في الطاقة). يُسمح باستهلاك محدود لزيت الزيتون والزيوت النباتية.

▪️ قلة تناول السكر والأطعمة المصنعة وتجنب الكحول والكافيين والتبغ.

▪️ استهلاك عالي للألياف لامتصاص المواد الكيميائية السامة والتخلص منها من الجسم.

▪️ استهلاك محدود من اللحوم الحمراء. يجب أن يأتي الجزء الأكبر من تناول البروتين من مصادر نباتية ، مثل البقوليات والتوفو ، وكذلك الأسماك من المياه غير الملوثة.

▪️ تركيز قوي على الفواكه والخضروات العضوية (وعصائرها) مع تأثيرات إزالة السموم. وهي تشمل البابايا والتفاح والكمثرى والفراولة والخضروات ذات الأوراق الخضراء الداكنة والجزر والبنجر والثوم. يوصى أيضاً بالأطعمة المضادة للأكسدة ، مثل البروكلي والقرنبيط واللفت والبطاطا والطماطم والخوخ والبطيخ والفلفل الحار والشاي الأخضر والعنب الأحمر والفواكه الحمضية وفول الصويا والحبوب الكاملة.

▪️ زيادة تناول الماء إلى ما لا يقل عن ثمانية أكواب من الماء يومياً للمساعدة في التخلص من النفايات من الجسم.

▪️ مكملات غذائية تحتوي على فيتامينات / منتجات معدنية عالية الفعالية.

المراجع :

Chemical Poisoning/https://www.urmc.rochester.edu

Poisoning/https://familydoctor-org.cdn

Chemical Poisoning/https://www.encyclopedia.com

التسمم بالمواد الكيماوية/https://www.moh.gov.sa

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى