تعليم

الإنتحار

مقدمة.

في كل عام يضع 703000 شخص نهاية لحياته، وبيد أن أرقام حالات محاولات الانتحار أكبر من ذلك بكثير. وتخلف كل حالة انتحار مأساة تؤثر على الأسر والمجتمعات والبلدان بأكملها وتترتب عنها آثار طويلة الأمد على ذوي الشخص المنتحر. ويحدث الانتحار في أي مرحلة مراحل العمر، وقد صنف في عام 2019 رابع أهم سبب للوفاة بين من تتراوح أعمارهم بين 15 و29 عاماً على الصعيد العالمي.

ولا يحدث الانتحار في البلدان المرتفعة الدخل فحسب، بل هو ظاهرة تحدث في جميع أقاليم العالم. والواقع أن أكثر من 79% من حالات الانتحار العالمية في عام 2019 حدثت في البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل.

والانتحار مشكلة خطيرة من مشاكل للصحة العامة بيد أنه يمكن تفاديه عبر تدخلات آنية مسندة بالبينات عادة ما تكون منخفضة التكاليف. ولضمان فعالية الاستجابة الوطنية، يتعين وضع استراتيجية شاملة متعددة القطاعات للوقاية من الانتحار.

الانتحار .

هو الفعل الذي يتضمن تسبب الشخص عمداً في قتل نفسه. يرتكب الانتحار غالباً بسبب اليأس، والذي كثيراً ما يُعزى إلى اضطراب نفسي مثل الاكتئاب أو الهوس الاكتئابي أو الفصام أو إدمان الكحول أو تعاطي المخدرات. وغالباً ما تلعب عوامل الإجهاد مثل الصعوبات المالية أو موت شخص عزيز أو المشكلات في العلاقات الشخصية دوراً في ذلك. وقد أوردت بيانات لمنظمة الصحة العالمية بأن 75% من حالات الانتحار تسجل ما بين متوسطي الدخل وسكان الدول الفقيرة. وتشمل الجهود المبذولة لمنع الانتحار تقييد الوصول إلى الأسلحة النارية، وعلاج الأمراض النفسية وحظر استعمال المخدرات، فضلاً عن تحسين التنمية الاقتصادية.

من هم المعرضون للانتحار؟

على الرغم من ثبوت الصلة بين الانتحار والاضطرابات النفسية (خاصة الاكتئاب والاضطرابات الناجمة عن تعاطي الكحول) في البلدان المرتفعة الدخل، فإن كثيرا حالات الانتحار تحدث باندفاع في لحظات الأزمة عندما تنهار قدرة المرء على التعامل مع ضغوط الحياة، مثل المشاكل المالية، أو الانفصال أو الطلاق أو الآلام والأمراض المزمنة.

وبالإضافة إلى ذلك، ثمة صلة قوية بين النزاعات والكوارث والعنف وسوء المعاملة أو فقد الأحبة والشعور بالعزلة بالسلوك الانتحاري. وترتفع معدلات الانتحار كذلك بين الفئات الضعيفة التي تعاني من التمييز مثل اللاجئين والمهاجرين؛ والشعوب الأصلية؛ والمثليات والمثليين ومزدوجي الميل الجنسي ومغايري الهوية الجنسانية وحاملي صفات الجنسين؛ والسجناء. بيد أن أقوى عامل يزيد من احتمال الانتحار هو الإقدام على محاولة انتحار من قبل.

ما هي علامات التحذير من الانتحار؟

تشمل العلامات التحذيرية التي تشير إلى احتمال تعرض شخص ما لخطر مباشر لمحاولة الانتحار ما يلي:

▪️التحدث عن الرغبة في الموت أو الرغبة في الانتحار.

▪️التحدث عن الشعور بالفراغ أو اليأس أو عدم وجود سبب للعيش.

▪️التحدث عن الشعور بالحصار أو الشعور بعدم وجود حلول.

▪️الشعور بألم عاطفي أو جسدي لا يطاق.

▪️التحدث عن كونك عبئاً على الآخرين.

▪️الانسحاب من العائلة والأصدقاء.

▪️التخلي عن الممتلكات الهامة.

▪️نقول وداعاً للأصدقاء والعائلة.

▪️ترتيب الأمور ، مثل عمل الإرادة- المخاطرة الكبيرة التي قد تؤدي إلى الوفاة ، مثل القيادة بسرعة كبيرة.

▪️الحديث أو التفكير في الموت في كثير من الأحيان.

تشمل العلامات التحذيرية الخطيرة الأخرى التي تشير إلى تعرض شخص ما لخطر محاولة الانتحار ما يلي:

▪️إظهار تقلبات مزاجية شديدة ، تتغير فجأة من حزين شديد إلى هادئ جداً أو سعيد.

▪️وضع خطة أو البحث عن طرق لقتل أنفسهم ، مثل البحث عن طرق مميتة عبر الإنترنت أو تخزين الحبوب أو شراء سلاح.

▪️التحدث عن الشعور بالذنب أو الخجل الشديد.

▪️استخدام الكحول أو المخدرات في كثير من الأحيان.

▪️التصرف بقلق أو مضطرب.

▪️تغيير عادات الأكل أو النوم.

▪️إظهار الغضب أو الحديث عن السعي للانتقام.

الأطفال والمراهقون.

الانتحار لدى الأطفال والمراهقين يمكن أن يلي أحداثاً ضاغطة نفسيّاً في الحياة. ما يراه الصغير على أنه خطير ولا يمكن التغلب عليه قد يبدو أمراً صغيراً للبالغ مثل المشكلات في المدرسة أو فقدان الصداقة. قد يشعر الطفل أو المراهق بالرغبة في الانتحار، في بعض الأحوال، نتيجةً لظروف حياتية معينة قد لا يرغب هو أو هي في التحدث عنها مثل:

▪️وجود اضطرابات نفسية، تشمل الاكتئاب.

▪️فقدان الأصدقاء المقربين أو أفراد العائلة أو النزاع معهم.

▪️تاريخ من الانتهاك الجسدي أو الانتهاك الجنسي.

▪️مشاكل مع الكحول أو المخدرات.

▪️مشاكل طبية أو بدنية.

▪️الوقوع ضحية للتنمر.

▪️عدم التأكد من التوجه الجنسي.

▪️قراءة أو سماع مقطع من منتحر أو معرفة شخص مات منتحراً.

إذا كنتَ قلقاً على صديق أو فرد من العائلة، فسؤاله عن أفكاره الانتحارية ونواياه هي أفضل طريقة لتحديد مدى الخطر.

القتل والانتحار.

في حالاتٍ نادرة، يكون الأشخاص ذوي الميول الانتحارية عُرضةً لخطر قتْل آخَرين ثم قتْل أنفسهم. ويُعرَف ذلك بالقتْل ثم الانتحار أو بالاغتيال ثم الانتحار، وتتضمَّن بعض عوامل الخطر:

▪️تاريخاً من النِّزاع مع الزوج أو الشريك العاطفي.

▪️المشاكل القانونية أو المالية العائلية الحالية.

▪️تاريخاً من مشاكل الصحة العقلية، وخاصَّة الاكتئاب.

▪️إدمان الكحول أو المُخدِّرات.

▪️توفُّر سلاحٍ ناري.

الوقاية.

للمساعدة في منع نفسك من الشعور بالرغبة في الانتحار:

▪️احصل على العلاج الذي تحتاج إليه. إذا لم تعالج السبب الكامن، فمن المرجح أن تعاودك الأفكار الانتحارية مرة أخرى. قد تشعر بالحرج من طلب الحصول على علاج لمشاكل الصحة النفسية، ولكن الحصول على العلاج الصحيح للاكتئاب، أو إدمان المواد المخدرة، أو مشكلة أخرى كامنة سيجعلك تشعر شعوراً أفضل نحو الحياة — وسيساعدك على البقاء بأمان.

▪️تأسيس شبكة دعم خاصة بك. قد يكون من الصعب التحدث بشأن المشاعر الانتحارية وقد لا يفهم أصدقائك وعائلتك بشكل كامل سبب شعورك بالطريقة التي تقوم بها. تواصل بأي شكل، وتأكد من أن الأفراد الذين يهتمون بك يعرفون ما يحدث وأنهم متاحون عندما تحتاج إليهم. كما قد ترغب في الحصول على مساعدة من مكان العبادة أو مجموعات الدعم أو موارد مجتمعية أخرى. يمكن أن يساعد شعورك بالتواصل والدعم في تقليل خطر الانتحار.

▪️تذكر أن، المشاعر الانتحارية مؤقتة. إذا كنت تشعر باليأس، أو بأن الحياة لا تستحق العيش بعد الآن، تذكر أن العلاج يمكن أن يساعدك في استعادة نظرتك — وستتحسن الحياة. اتخذ خطوة واحدة كل مرة ولا تتصرف باندفاع.

التشخيص.

قد يقوم طبيبكَ بفحصٍ بدنيٍّ واختبارات واستجواب متعمِّق حول صحتكَ العقلية والبدنية للمساعدة في تحديدِ ما قد يسبِّب أفكارك الانتحارية ولتحديدِ أفضل علاج.

قد تشمل التقييمات:

▪️حالة الصحة العقلية. في معظم الحالات، ترتبط الأفكار الانتحارية بمشكلة كامنة في الصحة العقلية يمكن علاجها. في هذه الحالة، قد تحتاج إلى زيارة طبيب متخصص في تشخيص وعلاج الأمراض العقلية (طبيب نفسي) أو غيره من مقدمي خدمات الصحة العقلية.

▪️حالة الصحة البدنية. في بعض الحالات، قد تكون الأفكار الانتحارية مرتبطة بمشكلة صحية جسدية كامنة. قد تحتاج لعمل اختبارات دم واختبارات أخرى لتحديد إن كانت هذه هي المشكلة.

▪️إساءة استخدام الكحوليات والمخدرات. بالنسبة للكثيرين، يلعب الكحول أو المخدرات دوراً في التفكير الانتحاري والانتحار. سيرغب طبيبكَ في معرفة إن كان لديكَ أي مشاكل مع الكحول أو تعاطي المخدرات — مثل الإفراط في تناول الكحول أو المخدرات، أو عدم القدرة على تقليلها، أو التوقف عنها بنفسك. يحتاج الكثير من الأشخاص الذين يشعُرون بالرغبة في الانتحار إلى علاج لمساعدتهم على التوقف عن تعاطي الكحول أو المخدرات، لتقليل مشاعرهم الانتحارية.

▪️الأدوية. بالنسبة لبعض الأشخاص، يمكن أن تسبِّب بعضُ الوصفات الطبية أو الأدوية المتاحة من دون وصفة طبية مشاعرَ انتحارية. أخبِر طبيبكَ بأي أدوية تتناولها لمعرفة إن كان لها علاقة بالتفكير الانتحاري أم لا.

الأطفال والمراهقون.

يحتاج الأطفال الذين يشعرون برغبة في الانتحار عادةً إلى رؤية معالِج نفسي أو طبيب نفسي خبير في تشخيص وعلاج الأطفال الذين يعانون من مشاكل في الصحة العقلية. إلى جانب مناقشة المريض، سيرغب الطبيب في الحصول على صورة دقيقة لما يَجري من عدة مصادر، مثل ولي الأمر أو الأوصياء، والمقربين الآخرين من الطفل أو المراهق، وتقارير المدرسة، والتقييمات الطبية أو النفسية السابقة.

ما هي خيارات العلاج والعلاجات المتاحة؟

التدخلات الفعالة القائمة على الأدلة متاحة لمساعدة الأشخاص المعرضين لخطر الانتحار:

▪️العلاج السلوكي المعرفي (CBT): العلاج السلوكي المعرفي هو نوع من العلاج النفسي الذي يمكن أن يساعد الناس على تعلم طرق جديدة للتعامل مع التجارب المجهدة. يساعد العلاج السلوكي المعرفي الأشخاص على التعرف على أنماط تفكيرهم والنظر في الإجراءات البديلة عند ظهور أفكار الانتحار .

▪️العلاج السلوكي الجدلي (DBT): العلاج السلوكي الجدلي هو نوع من العلاج النفسي الذي ثبت أنه يقلل من السلوك الانتحاري لدى المراهقين . كما ثبت أن العلاج السلوكي الجدلي يقلل من معدل محاولات الانتحار لدى البالغين المصابين باضطراب الشخصية الحدية ، وهو مرض عقلي يتميز بنمط مستمر من الحالة المزاجية المتغيرة ، والصورة الذاتية ، والسلوك الذي يؤدي غالباً إلى تصرفات اندفاعية ومشاكل في العلاقات. يمكن للمعالج المدرب على DBT أن يساعد الشخص في التعرف على مشاعرهم أو أفعالهم التي تكون مزعجة أو غير صحية وأن يعلمهم المهارات التي يمكن أن تساعدهم في التعامل بشكل أكثر فاعلية مع المواقف المزعجة.

▪️استراتيجيات التدخل باختصار : أبحاث قد أظهرت أن وضع خطة السلامة وإدارة الأزمات الخطة مع تعليمات محددة لما يجب القيام به وكيفية الحصول على المساعدة عند وجود أفكار حول الانتحار يمكن أن تساعد في الحد من خطر تعرض الشخص لتعمل على أفكار انتحارية. لقد ثبت أيضاً أن البقاء على اتصال ومتابعة الأشخاص المعرضين لخطر الانتحار يساعد في تقليل مخاطر محاولات الانتحار في المستقبل. أظهرت الأبحاث أيضاً أن زيادة التخزين الآمن للوسائل المميتة يمكن أن تساعد في تقليل محاولات الانتحار والوفيات عن طريق الانتحار. بالإضافة إلى ذلك ، يمكن أن يساعد التقييم التعاوني وإدارة الانتحار في تقليل الأفكار الانتحارية.

▪️الرعاية التعاونية: الرعاية التعاونية هي نهج جماعي لرعاية الصحة العقلية. سيعمل مدير الرعاية الصحية السلوكية مع الشخص ومقدم الرعاية الصحية الأولية والمتخصصين في الصحة العقلية لتطوير خطة العلاج. لقد ثبت أن الرعاية التعاونية طريقة فعالة لعلاج الاكتئاب وتقليل الأفكار الانتحارية.

المراجع:

Suicide/https://www.who.int/news-room/fact-sheets/detail/suicide

Frequently Asked Questions About Suicide/https://www.nimh.nih.gov/health/publications/suicide-faq

Suicide and suicidal thoughts/https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/suicide/symptoms-causes/syc-20378048

Suicide and suicidal thoughts/https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/suicide/diagnosis-treatment/drc-20378054

انتحار/https://ar.m.wikipedia.org/wiki

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى