صحة

صرير الأسنان أثناء النوم .

صَرير الأَسْنان هو حالة تطحن أسنانك فيها أو تصِر عليها أو تُطبقها. إذا كنت تعاني صَرير الأَسْنان، فقد تُطبِق أسنانك بدون وعي عندما تكون مستيقظاً (صَرير الأَسْنان في أثناء اليقظة) أو تُطبقها أو تطحنها في أثناء النوم (صَرير الأَسْنان في أثناء النوم).

يُعتبر صَرير الأَسْنان في أثناء النوم اضطراب حركة متعلقاً بالنوم.

_ أعراض صَرير الأَسْنان .

قد تشمل علامات وأعراض صرير الأسنان ما يلي:

١. احتكاك الأسنان ببعضها البعض أو إطباقها على بعضها البعض، والذي قد يصدر عنه صوتاً عالياً بما يكفي لإيقاظ من ينام معك في نفس المكان.

٢. ألماً يبدو كألم في الأذن، بالرغم من أنه في الواقع المشكلة ليست بأذنك.

٣. ألماً أو حساسية متزايدة في الأسنان.

٤. عضلات الفك متعبة أو مشدودة، أو فكاً مغلقاً لا ينفتح أو ينغلق بشكل كامل.

٥. ألماً أو وجعاً بالفك أو الرقبة أو الوجه.

٦. اضطراب النوم.

٧. تآكل الأسنان.

_ أسباب صرير الأسنان أثناء النوم.

يوجد عدة عوامل قد تؤدي إلى صرير الأسنان أثناء النوم، نذكر منها:

١. التوتر.

قد يسبب كلاً من التوتر والقلق والإحباط والغضب صرير الأسنان ليلاً .

٢. عوامل شخصية.

إن أصحاب الشخصية ذات النشاط الزائد أو العدوانية أو التنافسية قد يعانون من صرير الأسنان بشكل أكبر من غيرهم.

٣. عرض جانبي لبعض الأدوية.

يوجد بعض الأدوية التي تسبب صرير الأسنان كعرضٍ جانبي، مثل:

▪️بعض مضادات الاكتئاب. وأيضاً تدخين السجائر وشرب المشروبات الغنية بالكافيين يزيد من احتمالية صرير الأسنان.

٤. العمر.

صرير الأسنان منتشر بشكل أكبر بين الأطفال.

_ عوامل الخطر.

▪️الضغط النفسي. فزيادة القلق أو الضغط النفسي قد يؤدي إلى الجز على الأسنان. وكذلك الغضب والإحباط.

_ مضاعفات صرير الأسنان أثناء النوم.

قد يؤدي صرير الأسنان ليلًا إلى عدة مشكلات، منها:

١. كسر أو فقد السن.

٢. التسبب بمرض المفصل الصدغي الفكي أو زيادة شدة أعراضه.

٣. تغير في شكل عظام الوجه.

٤. الام الرأس والفكين الشديدة.

_ العلاج غير الطبي لصرير الأسنان أثناء النوم.

يوجد بعض الطرق غير الطبية التي تساعد في التقليل من صرير الأسنان أثناء النوم، مثل:

١. التخفيف من التوتر عن طريق اتباع تقنيات التنفس العميق أو اليوغا أو القراءة قبل النوم.

٢. تجنب الأطعمة والمشروبات التي تحتوي على الكافيين ليلاً.

٣. تجنب مضغ العلكة.

_ العلاج الطبي لصرير الأسنان أثناء النوم.

من الطرق الطبية المتبعة لعلاج صرير الأسنان ليلاً نذكر الاتي:

١. ارتداء جبيرة الفم.

يتم ارتداء جبيرة الفم (Bite Guard) على الفك العلوي أو السفلي لفصل الأسنان ومنع الضرر الناتج عن الصرير.

٢. تصحيح الأسنان.

في الحالات المتقدمة يتم اللجوء إلى إعادة تشكيل سطح الأسنان.

٣. الأدوية.

يتم استخدام بعض الأدوية لتخفيف أعراض صرير الأسنان ليلاً ، مثل:

١. مضادات الالتهاب غير الستيرويدية (NSAIDs) للتخفيف من تورم أو ألم الفك.

مرخيات العضلات.

٢. مضادات الاكتئاب أو التوتر حيث يتم استخدامهم لفترة قصيرة في حال كان سبب صرير الأسنان هو التوتر أو الاكتئاب.

٣. حقن البوتوكس التي تستخدم عند عدم الاستجابة للعلاجات الأخرى.

المراجع :

صرير الأسنان أثناء النوم. / www.webteb.com

صَريفُ الأَسْنان / www.mayoclinic.org

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى